الاخبار
ندوة: الإلحاد.. أسبابه ومعالجته الفكرية.
التأریخ: 18/06/2017
عدد المشاهدات:   235

الزهاوي- السليمانية
أقام (مركز الزهاوي للدراسات الفكرية) ندوة علمية ومناقشة مفتوحة، وإفطارًا عامًا، في السليمانية، في يوم الخميس، العشرين من شهر رمضان المبارك، لسنة 1438هـ، الموافق لـ (15/ 6/ 2017)، في فندق (تايتانك)، بحضور نخبة من العلماء والمفكرين والكتاب، بعنوان (الإلحاد.. أسبابه ومعالجته الفكرية)، لكل من الدكتور صباح البرزنجي، رئيس المركز، والأستاذ فاضل القرداغي، الكاتب والمؤرخ، وقد أدار الندوة الدكتور دياري أحمد القصاب، نائب رئيس المركز.
قدم الأستاذ فاضل القرداغي محاضرته، والتي كانت بعنوان (الإلحاد وضعف التحدي الديني)، والذي أشار، في بداية حديثه الى نقطتين، وهما: واجب المسلمين في تحدي الإلحاد، وأن يكون التحدي بالدين، لأنه الآلية الأفضل. ثم تطرق الى بعض المذاهب الفكرية الساندة للإلحاد، في القرون السابقة.

المحاضرة الثانية كانت للدكتور صباح البرزنجي، بعنوان (الإلحاد وطرق مواجهته). أشار الى مظاهر الإلحاد، من رفض الوحي مصدرًا معصومًا للتلقي في شؤون الحياة، وذهاب القيم والأخلاق، وظهور الفلسفات والدعوات والأفكار الشاذة.
ثم شرح أسباب الإنحراف الفكري، ومن أهم تلك الأسباب: الجمود الفكري والتقليد اللامبرر الذي أصاب النُظُم التعليمية والتربوية في العالم الإسلامي، وفساد السياسة والحكام وغياب العدالة الاجتماعية، والإعلام الفاسد، وفقدان النموذج المثالي العالي.

ثم قدم بعض المقترحات في سبيل معاجة الإلحاد، منها: إعادة بناء المؤسسات العلمية والتربوية الى جانب الإصلاح السياسي والفكري، وتجديد الفكر الإسلامي، وربط العلوم الإسلامية بالعلوم الإنسانية والإجتماعية.
ثم فتح باب المناقشة والمشاركة من قبل الحضور، واستمر ساعة كاملة، وقد أغنوا الموضوع وأدلوا بآراء ومقترحات مهمة، والتي ستكون محط اهتمام المركز والعمل الجاد للوسول الى حل فكري لهذه الحالة في مجتمعاتنا.
 
‌ نظم مركز الزهاوي للدراسات الفكرية يوم الخميس (24-8-2017) ورشة عمل لمواجهة الفكر الإلحادي الذي يُروّج له في إقليم كردستان بطرق مختلفة في الآونة الأخيرة، وقد دار الحديث بين المشاركين على تحديد الإ‌
‌تجسيدا لنظرية "التكامل المعرفي" والجمع بين القراءتين قام مركز الزهاوي للدراسات الفكرية بالتنسيق مع جامعة "كومار" للعلوم والتكنولوجيا بعقد ندوة علمية للعالم الفيزيائي (أ.د.صلاح عزيز) يوم الخميس الوافق ‌
‌أقام (مركز الزهاوي للدراسات الفكرية) ندوة علمية ومناقشة مفتوحة، وإفطارًا عامًا، في السليمانية، في يوم الخميس، العشرين من شهر رمضان المبارك، لسنة 1438هـ، الموافق لـ (15/ 6/ 2017)، في فندق (تايتانك)، بح‌
‌ شارك (د.ٳسماعيل برزنجي) عضو الهيئة الٳدارية في المؤتمر الدولي السادس للغة العربية في مدينة دبي، ببحث عنوانه: "مظاهر التجديد بين السياب و كوران الكردي"، وذلك في (۱ـ٤/ مايو/ ۲۰۱۷). ‌
‌ صباح يوم الخميس المصادف 13/04/2017 تم إجراء في جامعة التنمية البشرية ندوة جديدة من قبل كلية اللغات تحت عنوان (الثقافةفي والهوية) في قاعة (أ.د.علي قرداغي) في المجمع الثاني للجامعة، وكان كل من السادة ‌
‌عقد مركز الزهاوي للدراسات الفكرية، ندوة بعنوان "نظرة تاريخية تحليلية للزرادشتية في كردستان" للأستاذ الدكتور فرست مرعي، عضو الهيئة التنفيذية المركز، وأستاذ التاريخ في جامعة زاخو، وذلك على قاعة المركز، ‌
‌الزهاوي – السليمانية اختتمت دورة (مناهحج النقد الأدبي) يوم الجمعة (17/ 3/ 2017) في مدينة السليمانية، في قاعة مركز الزهاوي، بمشاركة عدد من النخبة الثقافية والأدبية من كلا الجنسين، بعدما استمرت لمدة ‌
‌عقد مركز الزهاوي للدراسات الفكرية، ندوة بعنوان "رسم المصحف، تأريخ وضوابط " للدكتور دياري أخمد القصاب، نائب رئيس المركز، والجامع للقراءات العشر الصغرى والكبرى والأربع الشواذ، وذلك على قاعة المركز، يوم ‌
1 من 8 المجموع 107     
 
 
  
Copyright ©, All Right Reserved.